«

»

Jul 15

أسبوع رائع في شاليه ميناء عبدالله

مع ضغوطات الحياة الكثيرة والالتزامات اللي ما تنتهي

أحرص دايماً إني أقتنص كل فرصة للراحة بعيد عن الضوضاء

وكان الاختيار هالمرة لمكاني المفضل (مينا عبدالله) عشقي الدائم والأبدي

لأن الشاليهات أهليه فالمكان هادئ ونظيف

مع شروق الشمس كان البحر عجيب وصافي

وصوت الأمواج مريح للأعصاب

وكان لازم أسبح بالبحر

جهزت نفسي وفوطتي الخضرا المفضلة 🙂

كان واحد من العيال يايب هالسباحة معاه الشاليه

فقررت أجربها 🙂 وحرصت اني ما ابتعد عن اليال علشان لا تسحبني المايه بعيد وأتوهق

المشي على اليال مهم وضروري بحياتي

أفرغ فيه كل شحنات التعب والتوتر

أصفي ذهني وأجدد طاقتي وأستمتع فيه بكل حواسي

المنظر والقواقع يغرون للتصوير

لكل من يبحث عن الراحة والهدوء

فالبحر أكيد مكانه المنشود 🙂

Leave a Reply